Skickliga Kirurger och Tandläkare

Hög  säkerhet och kvalité

w

Hög patientnöjdhet

Se recensionerna om oss på facebook

Förmånliga priser

Inga onödiga extra kostnader

يعاني في المتوسط ما بين ٢ إلى ٣ بالمائة من سكان العالم، من التعرق الزائد، ويُطلَق عليه هايبرهيدروزس. تظهر علامات التعرق عادة في عنفوان الشباب، ويتسبب بشكل رئيسي عن العوامل الوراثية. تتأثر جودة الحياة سلبًا بهايبرهيدروزس، فهو يوصف بأنه من الاضطرابات. من حسن الحظ، هناك طرق فعالة لعلاج التعرق. إذا كنت تعاني من البقع الموجودة على ملابسك أو تخجل من مصافحة الآخرين، فإن حقن البوتكس لعلاج التعرق في مركز Estetikcentrum يُعتبر خيارًا فعالًا وآمنًا.

لماذا يتعرض بعض الأشخاص للتعرق الزائد؟

من الأسباب الأكثر شيوعًا للتعرق الزائد، انقطاع الطمث والخلفية الوراثية والعوامل الهرمونية مثل فرط نشاط الغدة الدرقية وارتفاع ضغط الدم والأمراض الكامنة مثل السكري والداء القلبي الإقفاري. يمكن أن يؤدي الضغط النفسي أيضًا إلى تحفيز الغدد العرقية. تتفاقم المشكلة حين ينشأ عن الضغط النفسي ازديادُ ضربات القلب وتسارع وتيرة التنفس، ونتيجةً لذلك، يزداد إفراز العرق عند الشخص. ويتكرر هذا الحدث البغيض إلى أن يزداد الضغط النفسي الواقع على المريض.

لقد أُعطيتْ إلى يومنا هذا، وصفات طبية عديدة لعلاج تعرق البشرة الزائد، تشمل العلاج بالأدوية والعلاج بالعملية الجراحية. إن ضآلة الفعالية والمضاعفات الكثيرة للأدوية وكون الطرق الجراحية توغليةً ومرتفعة الثمن، أفقدتْ شعبيةَ هاتين الطريقتين لدى المرضى. أما حقن البوتكس لعلاج التعرق، فقد تمكن من إزالة العائق الذي يعترض طريق الكثير من الأشخاص، وذلك من خلال طريقة بسيطة ورخيصة وغير توغلية لا يحتاج فيها المريض إلى قضاء فترة التعافي.

كيف يساعد البوتكس على التقليل من التعرق؟

تقع الغدد العرقية في الطبقة الوسطى للبشرة، وتتحكم بها الأعصاب اللاإرادية الودّية. إن المرضى الذين يتعرضون للتعرق الزائد للإبط أو راحة اليد أو باطن القدم، يعانون من فرط نشاط الأعصاب الودّية، وخلافًا لما يتصوره العامة، ليس لدى هؤلاء المرضى، عدد أكبر من الغدد العرقية مقارنة مع غيرهم. يعمل البوتكس عبر قطع الصلة بين الأعصاب المحفّزة الوديّة وبين الغدد العرقية، على منع إفراز العرق، ويؤدي إلى جفاف منطقة الحقن جفافًا كاملًا. يجب حقن البوتكس تحت إشراف الطبيب المختص في المنطقة العميقة للطبقة الوسطى للبشرة، في مكان وجود الغدد العرقية بالضبط. بشكل تقريبي، تُعطى حقنة واحدة للسنتيمتر المربع الواحد في الجلد. ويستغرق الأمر أسبوعًا واحدًا ليظهر مفعول العلاج بالكامل. فيما إذا تبين أن التعرق لا يزال يستمر في بعض أماكن الجلد، يُعاد حقن البوتكس لعلاج التعرق في الأماكن نفسها. على المريض أن يراجع من أجل تكرار العلاج مرة واحدة في كل تسعة أشهر أو سنة واحدة. بعد تلقي الحقن لعدة مرات، تقل نسبة التعرق إلى حد كبير، بحيث لا يكون هناك أي ضرورة لاستمرار العلاج.

من هو المرشح المناسب لحقن البوتكس لعلاج التعرق؟

إن التعرق عملية طبيعية يقوم بها الجسم لتنظيم درجة حرارته وضبط الماء وإزالة الفضلات والسموم من الجسم. قد ينشأ عن التعرق المفرط، مشكلات اجتماعية تتردى معها جودة الحياة اليومية. فإذا كنت واحدًا من هؤلاء الأشخاص، فلا بد أنك تكون قد جرّبت تبلل أوراق الامتحان في أيام المدرسة، أو يصعب عليك ارتداء ملابس فاتحة اللون، لأنه لا يلبث أن يبتل جسمك بدءًا مما تحت إبطيك وانتهاءً بظهرك. لعلك سلبتِ نفسك حق الاشتراك في صفوف الرقص خوفًا من التعرق، أو تُضيّع كل يوم وقتًا كثيرًا تحت الدش في الحمام، أو تواجه صعوبة في القيام بالكثير من الأعمال كالطباعة أو إمساك الأدوات باليد. ثم أن السياقة والتحكم في عجلة السيارة ويداك مبتلتان، عمل شاق وخَطِر. هذا يمثّل غيضًا من فيض المشاكل التي تجربها هذه المجموعة من الأشخاص في حياتهم. جميع الذين يبحثون عن طريق للتحكم بالتعرق في أجسامهم، يجب أن يستخدموا تقنية حقن البوتكس في الأماكن الحساسة بالجسم كالإبط وراحة اليد وباطن القدم والرقبة والظهر والأجزاء الخارجية للفخذ والجبين.

على المرضى الذين يرغبون بالخضوع لعلاج التعرق بالبوتكس، أن يستوفوا الشروط الآتية:

  • عمر لا يقل عن ١٨ سنة
  • الإصابة بالتعرق الزائد
  • عدم الإصابة بالأمراض الكامنة كالسكري والأمراض القلبية
  • تجنب استخدام بعض الأدوية الخاصة
  • عدم الإصابة باضطرابات في النطق أو التنفس
  • عدم الإصابة بالأمراض العصبية واضطرابات الضعف العضلي

جلسة الاستشارة:

إننا في عيادة Estetikcentrum نقيم قبل إجراء العمليات الجراحية والعلاجات التجميلية، جلسة استشارة مع المريض، ندرس فيها حالته الصحية العامة واحتياجاته ومدى تناسب العلاج مع حالته. في هذه الجلسة، يتم بدايةً تشخيص الحالة الصحية العامة لدى المريض. ثم نتأكد من عدم وجود أي تناقض بين حالة المريض وحقن البوتكس. كما نتحدث خلال الجلسة المذكورة، عن العلامات غير المرغوب فيها والأعراض الجانبية وطريقة العلاج.

علاج التعرق بالبوتكس:

يعمل البوتكس على سدّ الإشارات العصبية الموجهة إلى الغدد العرقية. قبل بدء العلاج، يتم اختبار اليود والنشا على جلدك لتحديد الأماكن المحتاجة إلى الحقن بكل سهولة. عند الشروع في العملية، يُستخدم كريم للتخدير الموضعي، فيتم تعقيم المنطقة المطلوبة بمحلول خاص. بالنسبة لأغلب أماكن الجسم، لا يستغرق حقن البوتكس أكثر من ربع ساعة تقريبًا. لعلاج التعرق بالبوتكس، تُستعمل إبرة صغيرة ورفيعة، حيث يتلقى الإبط مثلًا حوالي ٥٠ حقنة من البوتكس.

الإبط:

يزورنا غالبية المرضى بهدف حقن البوتكس لعلاج التعرق في منطقة تحت الإبطين. بعد تحديد أماكن التعرق تحت الإبطين ووضع العلامات عليها، يُحقن البوتكس باستخدام إبرة دقيقة للغاية. تتطلب كل جلسة علاج ١٠ إلى ٣٠ دقيقة من الوقت، ويتم العلاج بهذه الطريقة دون الحاجة إلى الرقود في العيادة.

راحة اليد:

يبدأ التعرق غير الطبيعي لراحة اليد عادةً منذ عهد الطفولة أو البلوغ، ولكن قد يتأخر زمن بدئه إلى حين بلوغ الشخص الـ٢٠ من عمره. يُلاحَظ التعرق عادةً بشكل متماثل في كلتا اليدين، ويحدث ذلك مرة في الأسبوع على الأقل. بالرغم من أن ظاهرة التعرق الزائد تُلاحظ في الفصول كلها، إلا أن حرارة الصيف من شأنها زيادة حدة التعرق. إن التعرق في راحة اليد مشكلة يواجهها الكثيرون، فتؤدي بهم إلى أن يتجنبوا مصافحة الآخرين أو تجعل لوحةَ المفاتيح الخاصة بحواسيبهم مبتلة دائمًا. لا يضر التعرق المفرط بنفسية الأشخاص فحسب، بل يصيبهم أيضًا بالأمراض الجلدية بسبب رطوبة اليدين ونمو الفطريات فيهما.

يُستخدم كريم التخدير والثلج من أجل السيطرة على الألم. يتم وضع علامات على المنطقة، ثم يُحقن فيه البوتكس حقنًا سطحيًا بواسطة الإبرة. من أعراض علاج التعرق في راحة اليد بالبوتكس، الضعف العضلي المؤقت الذي يشعر به المريض خصوصًا في أصابعه، إذ يواجه المريض صعوبة في الإمساك بالأشياء خلال الأيام القليلة بعد العملية. وهذه المشكلة ينتجها اقتراب الغدد العرقية من عضلات راحة اليد، مما يزيد احتمال انتشار البوتكس. ولمنع ذلك، يتم الحقن في الأصابع، بشكل سطحي وبجرعات أقل.

باطن القدم:

ليس لنتائج حقن البوتكس في هذه المنطقة فعالية ملحوظة، مقارنة مع غيرها من مناطق الجسم المعرضة للتعرق، ومع ذلك، يصف الكثير من المرضى التغيرات بأنها مقبولة. بما أن جلد باطن القدم أشد سماكةً من سائر أماكن التعرق، يُحقن البوتكس أكثر عمقًا في الجلد. يُستخدم لتخفيف الألم، كريم التخدير وكمادة الثلج. تحول هذه الطريقة دون الإصابة بالعدوى الفطرية، ناهيك عن إزالتها رائحة القدم الكريهة.

الجبهة:

لعل ابتلال الوجه يُحرِج الأشخاص أكثر مما يحرجهم التعرق تحت الإبط. وهذه حالة تثير الخجل لدى الكثير ممن يتعاملون باستمرار مع الآخرين، مثلًا مضيفي الطائرة، والممثلين، والباعة، وغيرهم. من خلال حقن البوتكس بالقرب من خط نمو الشعر، يمكن القضاء على المشكلة إلى حد بعيد. بسبب تقارب عضلات الوجه والغدد العرقية، في حال إجراء علاج التعرق بالبوتكس في هذه المنطقة، يُحتمل حدوث عدم التماثل في جانبي الوجه وترهل عضلاته نتيجةً لتسرب البوتكس في عضلات الوجه. عادةً ما لا يستمر عدم التماثل هذا طويلًا، بل سيزول بعد أسابيع. في غير هذه الحالة، يمكن القضاء على المشكلة عبر حقن القليل من البوتكس.

مزايا حقن البوتكس لعلاج التعرق:

  • غير توغلي
  • أرخص تكلفةً من غيره من الطرق الجراحية
  • دون الحاجة إلى الرقود أو قضاء فترة النقاهة
  • مضاعفات قليلة ومؤقتة
  • فعالية ممتازة

الرعاية العلاجية:

لا تظهر نتائج العلاج مباشرة، فعليك بالصبر.

تجنب خلال أسبوع واحد بعد العملية، تفريك مكان الحقن أو العبث به.

تجنب خلال ٢٤ ساعة بعد العملية، القيام بالأعمال البدنية الشاقة.

تجنب خلال ٢٤ ساعة بعد العملية، الاستحمام بالماء الساخن.

تتعرض بعد علاج التعرق بالبوتكس بيومين أو ثلاثة، لشيء من الألم والكدمة في مكان الحقن، لكنهما سيزولان سريعًا.

الأعراض الجانبية لحقن البوتكس لعلاج التعرق:

إن الكثير من الأعراض الجانبية المذكورة لهذه الطريقة العلاجية (حقن البوتكس لعلاج التعرق)، تتسم بصفة مؤقتة.

  • الكدمة والتورم الطفيف في منطقة الحقن
  • الضعف العضلي المؤقت في حال الحقن في راحة اليد
  • جفاف الفم
  • الإرهاق
  • الصداع
  • ألم الرقبة
  • جفاف العين

لا توجد أي مخاطرة للضعف العضلي أو الخدر أو التغيرات الدائمة في الجلد.

نتائج حقن البوتكس لعلاج التعرق:

يدوم مفعول البوتكس في علاج التعرق ما بين ٦ إلى ١٢ شهرًا. يعطي العلاج مفعوله الأقوى بعد الحقن بأسبوعين. لبقاء المفعول مدةً أطول، يجب تكرار العلاج على فترات منتظمة. تختلف فترات تكرار العلاج باختلاف المرضى.

في حقن البوتكس لعلاج التعرق، يقل مستوى التعرق بنسبة ٨٠ إلى ٩٠ بالمائة. لا ينطوي إعادة حقن البوتكس على أي مخاطر، بل يساعد ذلك على بقاء النتائج لمدة أطول، ويؤدي إلى شفاء المريض بشكل ملحوظ، من علامات المرض ومضاعفة جودة حياته.

الأسئلة الشائعة:

هل ينطوي حقن البوتكس لعلاج التعرق على ألم؟

بالرغم من أن الحقن يرافقه شيء من الألم عمومًا، إلا أنك لن تواجه مشكلة في حقن البوتكس لعلاج التعرق، بسبب استخدام كريم التخدير خلالها.

هل من قيود على العلاج بهذه الطريقة؟

للبوتكس استخدامات عديدة في مجال التجميل. هناك أشخاص قلائل لا يوصف لهم استخدام البوتكس، ومنهم: النساء عند المبادرة إلى الحمل، والأمهات الحاملات، والأمهات المرضعات، والمصابون بالاضطرابات العصبية.

هل يصيب حقن البوتكس لعلاج التعرق، المريضَ باحتباس الماء في الجسم؟

كلّا، فإن الجسم يعوّض عن هذا النقص في أماكن أخرى. وعليه، فإذا تلقى شخص ما حُقَن البوتكس لعلاج التعرق تحت الإبط، فإن العرق لا يزال يُفرَز من الظهر والرقبة والرأس والوجه عند ممارسة المجهود البدني، بفارق هو أنه لن تفوح من تحت إبطَيْه أي رائحة كريهة بعد الآن!

إني أقوم بعملية إزالة الشعر الزائد تحت الإبط بالليزر. فهل بإمكاني الخضوع في اليوم نفسه لكلا العلاجين في عيادتكم؟

لا تجوز إزالة الشعر الزائد بعد حقن البوتكس بـ ٢٤ ساعة. فإن جزيئات البوتكس حساسة للحرارة، وهذا معناه أن حرارة الليزر تُفقده مفعوله. وعلاوة على ذلك، يزداد احتمال الإصابة بالعدوى في هذه الظروف. ومن هنا، لا يوصى بإجراء كلتا العمليتين في وقت واحد.

كم يكلّفني حقن البوتكس لعلاج التعرق؟

تعتمد تكلفة حقن البوتكس لعلاج التعرق على مكان الحقن وكمية المادة المستخدمة. يتم في جلسة الاستشارة، تحديد تكاليف العلاج بشكل دقيق، ويختلف مقدارها بالنسبة لكل مريض.

لا تدع التعرق، يقيّد حياتك اليومية!

إن الحياة المصحوبة بالتعرق المفرط، تضيّق عليك بشتى أنواع التضييق. إذا كنت ممن يتحملون مشاق التعرق منذ مدة طويلة ويفكّرون دومًا في تبديل ملابسهم والاستحمام، فمن الأفضل أن تقرر اليوم حقن البوتكس لعلاج التعرق. فلا تتردد في التواصل معنا من أجل الاستشارة بشأن الأساليب الفعالة لعلاج التعرق. إننا نوفر لك طرقًا سهلة مستساغة للتخلص من هذه المشكلة.

هنا يمكنك حجز الموعد عبر الإنترنت لاستشارة الاختصاصيين لدينا. كذلك بإمكانك الاتصال على رقم 040 – 65 66 660.

إننا نستقبلك بحفاوة في مركزنا التجميلي.

تم إعداد المعلومات أعلاه لنشر الوعي والعلم بشكل أفضل حول الجراحات التجميلية، ولا يمكن الاستعاضة بها عن الاستشارة والتشخيص والعلاج التخصصي. إذا كان لديك أي استفسار يخص حالتك الصحية أو سير علاجك، فقم دائمًا باستشارة طبيبك الأخصائي والتزم بنصائحه. فإن ظروف العلاج تختلف باختلاف الأشخاص وقد لا تنطبق إرشادات هذه العيادة بشأن ما بعد الجراحة وما قبلها على المرضى كلهم.